الثالثة ثانوي إعدادي

الجذع المشترك

الأولى ثانوي تأهيلي

 

الثانية ثانوي تأهيلي

امتحانات

فروض

استقبال

وثائق

 انجاز : الأستاذ سلمات


عدم التكافؤ بين الشمال والجنوب   الولايات المتحدة الأمريكية:أسس القوة الاقتصادية
الولايات المتحدة الأمريكية:الإنتاج والمشاكل   روسيا الاتحادية
الاتحاد الأوربي   فرنسا
ألمانيا   اليابان
البلدان الصناعية الجديدة بالمحيط الهادي: كوريا الجنوبية   الصين
الاتحاد الهندي   البرازيل
إنجاز:محمد سلمات


فـرنـسـاFRANCE

مقدمة

تصل مساحة فرنسا549192كلم مربع،وعدد سكانها59,2مليون نسمة،وتمثل رابع قوة اقتصادية في العالم بوجود فلاحة وصناعة وتجارة وسياحة قوية
البداية
ساهمت عوامل مختلفة في وجود إنتاج فلاحي هام بفرنسا:

1-المعطيات الطبيعية والبشرية:
-المعطيات الطبيعية:
|التضاريس:تمتد في معظم فرنسا تضاريس منبسطة عبارة عن سهول خصبة(سهل الشمال والألزاس وسهول اللانكدوك ولاكامارك والرون..)وأحواض رسوبية(حوض باريس والأكيتان)وهضاب.
|المناخ:تتميز فرنسا باعتدال وتنوع مناخها،ففي الغرب يوجد مناخ محيطي(حرارة معتدلة وأمطار دائمة)،وفي الجنوب مناخ متوسطي،ومناخ جبلي في المرتفعات،ومناخ شبه محيطي وقاري في معظم البلاد،وينتج عن أهمية التساقطات وجود شبكة هيدروغرافية هامة.
=وتبلغ نسبة الأراضي الفلاحية59%والغابات26,5%من المساحة العامة.
-المعطيات البشرية:
|تعرف حجم المستغلات تحولا من سيادة المستغلات الصغرى والمتوسطة إلى تزايد المستغلات الكبرى(المعدل31هكتار).
|تشهد الفلاحة تحديثا متزايدا بتوسع استعمال المكننة ومختلف الأساليب العلمية.
|تدخل الدولة بتوسيع المستغلات(تسهيل بيع الأراضي للشركات الخاصة)وتأطير الفلاحين ومساعدتهم وتشجيعهم على إنشاء تعاونيات،وتجهيز البوادي واستصلاح وتجفيف المستنقعات،وإحداث معاهد عليا لتكوين الأطر(المهندسين والتقنيين).
|استفادت الفلاحة الفرنسية من مساعدة الاتحاد الأوربي.
=نتج عن ملاءمة الظروف الطبيعية ومجهودات الدولة تحسن المردود والإنتاج واحتلالها المرتبة الأولى أوربيا،رغم أن الفلاحة تشغل فقط4,5%من السكان النشيطين وتساهم ب2%في الناتج الداخلي الإجمالي.
2-الإنتاج الفلاحي والمشاكل:
-الإنتاج الزراعي:تشغل الحبوب مساحة هامة وخاصة القمح(حوض باريس وسهل الشمال)،والذرة، والأرز (لانكدوك ولاكامارك)،ويعتبر الشمندر(حوض باريس والشمال)والكروم(بوركوني وشامباني)أهم المزروعات الصناعية،وتوجد كذلك زراعة الخضر والفواكه في الأودية وقرب المدن الكبرى.وتعتبر فرنسا من الدول الأولى في تصدير المنتجات الفلاحية.
-تربية المواشي:تساهم تقريبا بنصف مداخيل الفلاحة،تزايدت أهميتها وخاصة الأبقار والأغنام والخنازير،وتوفر إنتاجا هاما للحوم والألبان بسبب وجود مراعي اصطناعية ونهج الأساليب العلمية.وتتم تربية الدواجن كذلك بطرق حديثة.
جدول الإنتاج الفلاحي بفرنسا سنة2002:(المزروعات:مليون طن/المواشي:مليون رأس). /Atlaséco 2004/

المنتوج

القمح

الذرة

الأرز

الشعير

البطاطس

البقر

الغنم

الخنازير

الإنتاج

38,9

16

0,105

10,9

6,7

20,2

9,3

15,2

الرتبة

5

5

-

5

11

14

25

11


-مشاكل الفلاحة:
|وجود فائض هام يواجه منافسة في السوق العالمية وخاصة الحبوب والسكر والخمور والألبان وتعمل الدولة على تحديد سقف الإنتاج وتقليص المساحة الخاصة لزراعة الحبوب.|وجود تباين بين:المستغلات الكبرى التي اندمجت في الأسواق،وباقي المستغلات التي تواجه ارتفاع مصاريف الاستثمار والصيانة.|هجرة شباب البوادي نحو المدن.
البداية
تعتبر فرنسا قوة صناعية رغم قلة الثروات الطبيعية:

1-الأسس الطبيعية والبشرية والتنظيمية للصناعة:
-الجانب التنظيمي ودور الدولة:
|رغم وجود نظام رأسمالي فإن الدولة تلعب دورا هاما بالاستثمار في الصناعات الأساسية، التي أممت بعد الحرب العالمية الثانية،وتتدخل الدولة لتحديد الأسعار والحد الأدنى للأجور،وتضع الدولة مخططات عامة وجهوية لها طابع توجيه للقطاع الخاص وملزمة للقطاع العام،وتدعم القطاع الخاص بالقروض والمساعدات.وشهدت سياسة الخوصصة تناميا منذ منتصف الثمانينات.
|تمثل المؤسسات الصغرى والمتوسطة نسبة هامة من المؤسسات الصناعية،وتشهد المؤسسات الصناعية تركيزا رأسماليا في مختلف فروع الصناعة بسبب تجديد الهياكل الصناعية واعتماد الاستثمارات الكبرى في البحث العلمي لمواجهة المؤسسات الأجنبية.وعرفت بعض المؤسسات تحولا إلى شركات متعددة الجنسية لها مساهمات خارج فرنسا،كما أن الصناعة الفرنسية انفتحت على الرأسمال الأجنبي.
-الثروات الطبيعية:
|مصادر الطاقة:يعتبر إنتاج فرنسا من مصادر الطاقة الأحفورية قليلا،ومنها الفحم في منطقة اللورين،وهو قليل الجودة وصعب الاستغلال،وإنتاج ضعيف للبترول والغاز الطبيعي،وتستورد فرنسا معظم حاجياتها من هذه الطاقات.وتهتم بإنتاج الطاقة الكهربائية( 535,7مليار: النووية77,49%الثانية في العالم،المائية12,49%)وتراجعت التبعية للخارج،وتحاول فرنسا تغطية الاستهلاك الداخلي المتزايد للطاقة.
|المعادن:تتوفر فرنسا على بعض المعادن التي تراجع إنتاجها أهمها الحديد( 250ألف)في اللورين،وتستورد معظم حاجياتها.
- جدول إنتاج مصادر الطاقة والمعادن بفرنسا سنة 2001:(مليون طن/الغاز مليار م مكعب). /Atlaséco 2004/

المنتوج

البترول

الغاز

الفحم

اللينيت

الأورانيوم

البوكسيت

البوطاس

الذهب

الحديد

الزنك

الإنتاج

1,4

1

3,05

0,3

195طن

0,1

0,3

3طن

0,250

0,347

الرتبة

-

-

24

19

19

20

11

-

-

8


2-الإنتاج الصناعي:
-الصناعات الأساسية:
|صناعة الصلب:تواجه صعوبات تتمثل في ارتفاع تكاليف الإنتاج والمنافسة وضعف الإنتاجية،وتقوم الدولة بتحديث هذه الصناعة.
|صناعة الألومنيوم:توجد قرب مراكز توليد الكهرباء.
|الصناعة الكيماوية:استفادت من وجود التركيز الرأسمالي وتشمل الصناعة البتروكيماوية والكربوكيماوية والمطاط الاصطناعي والأسمدة.
-الصناعات الاستهلاكية:
|صناعة الأدوية:تشهد تطورا متزايدا بسبب تزايد الاستهلاك.
|صناعة النسيج: عرفت تراجعا بسبب المنافسة وصغر المؤسسات وارتباطها بالخارج للتزود بالمواد الأولية.
|صناعة السيارات:تطورت بسبب سياسة التحديث واعتماد البحث العلمي للرفع من الجودة وتخفيض التكلفة وتوجد مؤسسات كبرى كرونو وبوجو وستروين.
|الصناعات الغذائية:تتم بتحويل المنتجات الفلاحية،وتهيمن عليها بخاصة المؤسسات متعددة الجنسية.
-الصناعة التجهيزية والمتطورة:شهدت مختلف فروعها تقدما بسبب دور الدولة وتشجيعها للبحث العلمي وتخصيص مبالغ مالية هامة لها ووجود تركيز رأسمالي قوي ويد عاملة مؤهلة وتزايد عدد المجمعات التكنولوجية،ومن فروعها الصناعات الكهربائية والإليكترونية وصناعة الطائرات(ميراج،إيرباص)وتواجه منافسة قوية،وتهتم فرنسا كذلك بالصناعة الفضائية والحربية.
3-المناطق الصناعية والمشاكل:
-المناطق الصناعية:
|منطقة باريس:تعتبر منطقة تمركز للصناعات الأساسية والصناعات التجهيزية والمتطورة كصناعة الطائرات والمعلوميات، والصناعات الاستهلاكية كصناعة السيارات والنسيج والأثاث المنزلي والعطور،مستفيدة من موقعها السياسي والاقتصادي وتوفر مراكز البحث العلمي وكثافة شبكة المواصلات ووجود سوق استهلاكية هامة.
|منطقة الشمال والشمال الشرقي:تتوفر على صناعة النسيج والسيارات والصلب وتكرير البترول والمطاط وكذلك الصناعات المتطورة،مستفيدة من التحديث الذي عرفته المنطقة،والاعتماد على التركيز الرأسمالي،وإنتاج الطاقة الكهربائية النووية،ووجود بعض الثروات الطبيعية(الفحم والحديد)،وتطوير شبكة المواصلات.
|منطقة الرون والألب:توجد بها صناعة النسيج والصناعة الكيماوية كالمطاط والبلاستيك والإلكترونية والمعلوميات،واستفادت من سهولة المواصلات،ووجود اليد العاملة،وطاقة كهربائية مهمة.
-مشاكل الصناعة:
|قلة الثروات الطبيعية،وتعمل فرنسا على إنتاج طاقات بديلة.|وجود منافسة قوية من طرف الدول الصناعية الكبرى.|وجود تباين بين المناطق،وتعمل الدولة على نشر النشاط الصناعي في مختلف المناطق.|تراجع بعض الصناعات وتأخر الصناعات الإلكترونية والمعلوماتية،وتقوم الدولة بتحديث القطاع الصناعي.
البداية
تمثل فرنسا قوة تجارية كبرى لعدة عوامل:

1-تؤثر في التجارة الفرنسية عوامل مختلفة:
-تتوفر فرنسا على شبكة هامة من الطرق المعبدة 800ألف كلم،والطرق السيارة 7500كلم،وشبكة السكك الحديدية 32600كلم، وبها أسرع القطارات في العالم،وشبكة هامة للنقل الجوي والمطارات الكبرى،وشبكة هامة للملاحة النهرية والموانئ الكبرى. وطورت فرنسا وسائل الاتصال الحديثة.
-استفادت التجارة الخارجية الفرنسية من وجود الاتحاد الأوربي.
-قوة الإنتاج الفلاحي والصناعي.
2-تمثل فرنسا رابع قوة تجارية في العالم:
-تساهم فرنسا ب5,5%في المبادلات التجارية العالمية محتلة المرتبة الرابعة،وتتم معظم مبادلاتها مع دول الاتحاد الأوربي وخاصة ألمانيا.تشمل صادراتها(المنتجات الصناعية والفلاحية)ووارداتها(المنتجات الصناعية والمعادن ومصادر الطاقة).
- جدول تطور التجارة الخارجية بفرنسا بمليار دولار: /Atlaséco 2004/

بمليار دولار

1999

2000

2001

2002

الصادرات

300

295,5

291,4

306,6

الواردات

282

294,4

288,5

294,8


البداية
خاتمة

استطاعت فرنسا أن تجدد هياكلها الاقتصادية لمواكبة التطور ومواجهة المنافسة القوية وخاصة في المجال الاقتصادي، وتستفيد أيضا من اعتبارها أول دولة سياحية في العالم،تستقبل أكثر من 75مليون سائح( 2001).
البداية

© 2005 Projet madariss / www.madariss.fr / webmaster daif_sajid