الثالثة ثانوي إعدادي

الجذع المشترك

الأولى ثانوي تأهيلي

 

الثانية ثانوي تأهيلي

امتحانات

فروض

استقبال

وثائق

  انجاز : الأستاذ المفدي


بيعة هشتوكة والشياظمة : للسلطان مولاي الحسن الأول



وفي يوم 30 رجب أيضا كتبت قبيلتا هشتوكة (1) والشياظمة (2) الدكاليتان بيعتهما للسلطان مولاي الحسن الأول.

نص البيعة الأصلي محفوظ بمديرية الوثائق الملكية، وهو الآتي:

بسم الله الرحمن الرحيم
وصلى الله على سيدنا ومولانا محمد وآله وسلم
الحمد لله الذي نظم بالخلافة شمل الدين والدنيا، وأعلا قدرها على كل قدر وكانت لها الدرجة العليا، وأشرق شمسها على العوالم، وأنار بنور هداها المعالم، وأصلح بها أمر المعاش والمعاد، وألف حبها بين قلوب العباد، من حاضر وباد، وجعلها صونا للدماء والأموال والأعراض، وغل يد الجبارة فلم تصل إلى مفاسد الأغراض، وقام بها أمر الخلق واستقام، وأقامت الشرائع والحدود والأحكام، فئاوى لظلها الوريف، القوي والضعيف، والمشروف والشريف.
فسبحان من قدر فهدى، ولم يترك الإنسان سدى، فمن رحمته نصب الملوك، ومهد الطريق للسير والسلوك، ولو ترك الناس فوضا، لأكل بعضهم بعضا، وآل الأمر إلى الخراب وأفضا.
لولا الخلافة لم تأمن لنا سبل وكان أضعفنا نهبا لأقوانا

والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للأنام، أصل الجود ومبتداه، وغاية الكمال ومنتهاه، سيد الأولياء، وإمام الأنبياء، وقائد الأصفياء، وعلى آله أولي المجد الصميم، والقدر العظيم، وأصحابه الخلفاء الراشدين، والهداة المهتدين، الذين شيدوا أركان الدين، ومهدوا قواعده للمقتدين، وأخبروا عنه وأسندوا إليه صلى الله عليه وسلم أنه قال "إن الله اختص بهذا الأمر قريشا"، وأنزل عليه "والله يؤتي ملكه من يشاء".
هذا، ولما قضى الله سبحانه وله البقاء والدوام، بنزول ما لا بد منه من فجأة الحمام، بمن كان قائما بهذا الأمر العظيم، وانتقاله إلى داره عفوه ورضوانه العميم، الإمام الممجد، عدل زمانه سيدنا محمد، ابن مولانا الإمام الديان، سيدنا ومولانا عبد الرحمن، أسكنه الله فسيح الجنان، وسقى ثراه بسحائب الرحمة والغفران، وجب على الناس نصب إمام، لقوله عليه الصلاة والسلام "من مات وليس في عنقه بيعة مات ميتة جاهلية".
فجالت أفكارهم فيمن يقدمون لهذا المنصب الأعظم، ويسلك بهم السبيل الأقوم، فهداهم التوفيق والتسديد، والرأي الصالح السديد، إلى من نشأ في عفة وصيانة، ومروءة وديانة، وعكوف على تحصيل العلم الشريف، ودؤوب على التحلي بحلى العمل المنيف، مع نجدة ونباهة، وذكاء وفطانة ونزاهة، وعلو همة، وقوة عزمة، وتدبير وسياسة، وخبرة بالأمور وفراسة، حتى جمع الله له بين الراحة والحلم، وزاده بسطة في العلم والجسم، ذو الأخلاق الطاهرة، أبو الربيع المؤتمن، سيدنا ومولانا الحسن، بن مولانا الأمير المقدس مأواه، نصره الله، وحفظ مجده وعلاه، لما اتفق أهل الحل والعقد على تقديمه وإمامته، استبشرنا بإمارته وخلافته، فبادرنا إلى مبايعته، وبايعناه بيعة انعقد على ألوية النصر عقدها، وطلع في أفق الهناء، سعدها، حضرها الصدور والأعيان، من الشرفاء وعلماء الزمان، وذوو الحل والعقد، ومن إليهم القبول والرد، من قبيلتي هشتوكة والشياظمة، مؤسسة بحمد الله على التقوى، نسأل الله الذي لا يرد سائله أن يشد بها عضد الإسلام ويتقوى، بيعة تامة محكمة الشروط، وافية العهود وثيقة الربوط، جارية على سنن السنة والجماعة، سالمة عن كل كلفة ومشقة وتباعة، رضي الكل بها منا وارتضاها، والتزم حكمها بالسمع والطاعة وأمضاها، شهد بذلك الحاضرون على أنفسهم طوعا، وأدوا لله تعالى ما وجب عليهم شرعا.
جعلها الله رحمة على الخلق، وأمد سيدنا بعونه وتأييده، وتوفيقه وتسديده، وهو بفضل الله ممن يتلقاها بالقبول، ويحيي بها سنة جده سيدنا ومولانا الرسول، صلى الله عليه وسلم، وشرف وكرم.
فهنيئا لأرضنا إذ ألقت مقاليدها إلى من يحمي حماها، ويحقن دماها، ويكبت عداها، ويدفع رداها، وينصر الشريعة ويشيد مبناها، نصره الله ونصر به، وأمات البدع الضالة بسببه، ودمر به شيعة الجور والفساد، وأبقى الخلافة في بيته إلى يوم التناد.
وصلى الله على سيدنا ومولانا محمد خاتم النبيئين، وعلى آله وأصحابه أجمعين، والراوين عنه والمتلقين، آمين.
وفي منسلخ رجب الفرد الحرام عام تسعين ومئتين وألف.
عبيد ربه تعالى (شكل)، وعبد ربه تعالى (شكل) وعبد ربه تعالى (شكل) وعبد ربه تعالى (شكل).
الحمد لله وحده
اعلم بثبوت رسم البيعة الشريفة المشرفة بعد أداء الشهود بها والعدول المتلقين لها على الكيفية المسطرة، فقبلوا: عبد ربه تعالى (شكل).
الهوامش:
(1) هشتوكة قبيلة من اتحاد دكالة القبلى، تقع مواطنها على المحيط الأطلسي شمالي نهر أم الربيع أمام مدينة ازمور، بطونها: أهل الخميس، وآيت بوطاطن، وآيت بريم، والزاوير، وأولاد عمور، والولجة، وغربية هشتوكة. وهي في الأصل جزء من قبيلة هشتوكة السوسية.
(2) الشياظمة المذكورة في هذه البيعة قبيلة صغيرة من دكالة، تقع مواطنها شمالي مدينة ازمور بين قبيلة أولاد حريز الشاوية وقبيلة هشتوكة، بطونها حييلمة، وصوالح.
وهي في الأصل جزء من الشياظمة الاتحاد القبلي الكبير الشهير الواقع إلى الجنوب بين قبائل عبدة وحاحة، انفصلت عنه وطلعت على الشمال فاستقرب بمواطنها الحالية.

© 2005 Projet madariss / www.madariss.fr / webmaster ahmed_sajid